• ×

قائمة

Rss قاريء

تحت إشراف فرع وزارة العمل بمنطقة مكة المكرمة مركز رد سي مول اطلق مبادرته الرائدة "صنعتي بيدي" للعام الثالث على التوالي يستقبل الأسر المنتجة المسجلة في الضمان الاجتماعي، بواقع اسرتين اسبوعيًا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة-نبراس 
تحت إشراف فرع وزارة العمل بمنطقة مكة المكرمة، سلم مركز رد سي مول الأسر المنتجة مفاتيح الكشك، الذي تم إنشاؤه كمنفذ للبيع داخل المركز. وقد تم استخدام منافذ البيع بالمركز حتى الآن من قبل ثماني أسر منتجة، خلال شهر. وكان الرد سي مول بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية بجدة قد أطلق هذه المبادرة تحت شعار"صنعتي بيدي" في فبراير 2016 من أجل تعزيز أهمية العمل اليدوي ودفع عجلة التنمية. وقد استفادت من المبادرة خلال العامين الماضيين نحو 200 اسرة منتجة.
وقد تواصل مكتب العمل بمدنية جدة مع العديد من الأسر المسجلة في الضمان الاجتماعي، بهدف توفير الفرصة للأسر الراغبة في بيع منتجاتها بمركز الرد سي مول. وتم جدولة أيام العمل بواقع 3 الى 4 أيام لكل أسرتين أسبوعيًا، تعرض خلالها منتجاتها، حيث تبدأ الأولى العمل أيام الأحد والإثنين والثلاثاء، فيما تستلم الثانية أيام الخميس والجمعة والسبت، وسيكون العمل في الكشك من الساعة الـ 4 عصرًا وحتى الـ 12 منتصف الليل.
وقد علق العضو التنفيذي لشركة أسواق البحر الأحمر المحدودة المالكة لمركز رد سي مول، المهندس عيدروس البار على مواصلة مبادرة الأسر المنتجة قائلا:" كان لنجاح المبادرة خلال العامين الماضيين دورٌ كبير في إستقطاب المزيد من الأسر الراغبة، لكن هذه السنة بشراكة فاعلة مع مكتب العمل الذي يشرف على عملية التواصل مع الأسر المسجلة في الضمان الاجتماعي. ونحن سعداء بهذه الخطوة الرائدة، خاصة وأن الإستفادة من هذا المشروع ستكون فعلاً لمن يحتاج الى مثل هذه الفرص، وهي أسر الضمان الإجتماعي".
وأضاف:" نحن في مركز رد سي مول نستقبل الأسر المنتجة الموجهة من قبل مكتب العمل ونقوم بتذليل العقبات حتى تسير عملية الاستفادة من المبادرة كما هو مخطط لها. تجربتنا الرائدة إلى جانب التعاون مع مكتب العمل والغرفة التجارية الصناعية بجدة، هي الضمان لدخول الأسر المنتجة الى سوق العمل ضمن المشروعات الصغيرة والمتوسطة. فقد كان للمبادرة دور كبير في دخول العديد من الأسر إلى سوق العمل خلال عامي 2016 – 2017. نحن متفائلون جداً ، وسنعمل من أجل المساهمة في تحقيق برنامج التحول الوطني 2020، ولن ندخر أي جهد في سبيل ذلك".
وكانت هذه المبادرة قد شهدت إقبالا كبيرًا من الأسر المنتجة بمحافظة جدة منذ انطلاقتها في العام 2016. كما تعتبر هذه المبادرة أحد الأنشطة الداعمة لقطاع التجزئة الذي دخل مرحلة جديدة منذ اطلاق رؤية المملكة 2030 التي أتاحت فرص الاستثمار في العديد من القطاعات، سيما تلك التي تختص بالترفيه. ويتم عادة خلال المبادرة عرض العديد من المنتجات من بين المشاريع الصغيرة والحرف اليدوية مثل الرسم على الزجاج، زخرفة وتزيين الخزف، الخياطة والتطريز، فن الكروشيه، الرسم على اللوحات وصناعة الأطواق وتغليف الهدايا وسُفر الطعام وفن الطباعة على الملابس والاكواب وصناعة الشوكولاتة. وكذلك الإنتاج الغذائي مثل صناعة البهارات وصناعة المخللات وإعداد البسكويت والفطائر والمعجنات، ناهيك عن تجهيز الأطباق والحلويات الشعبية.
للتقييم، فضلا تسجيل   دخول
بواسطة : يارا باز
 0  0  674

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار