• ×

قائمة

Rss قاريء

اختتام البرنامج التنفيذي الأول المقدم من المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية وكلية آيفي لإدارة الأعمال حول الاستراتيجيات والقيادة لبنك الخرطوم في السودان اليوم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
نبراس 

9 مايو 2018، الخرطوم، السودان، المنامة، مملكة البحرين | اختتم المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية، المظلة الرسمية للمؤسسات المالية الإسلامية عالمياً، بالتعاون مع كلية آيفي لإدارة الأعمال، اليوم أول برنامج تنفيذي داخلي في فندق السلام روتانا في الخرطوم، السودان، تحت عنوان "برنامج الاستراتيجيات والقيادة الأسية ".

*

يسر المجلس العام مواصلة تعاونه الناجح مع كلية آيفي لإدارة الأعمال، وهذه المرة بتقديم البرنامج التنفيذي الإفتتاحي الذي انعقد خارج مملكة البحرين، لواحد من أعضاء المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية وأحد البنوك الرائدة في السودان، بنك الخرطوم، وجدير بالذكر أن بنك الخرطوم هو أكبر البنوك السودانية وأحد أهم رواد العمل المصرفي الإسلامي في منطقة شرق أفريقيا، حيث يفوق عدد الموظفين ٢٠٠٠ موظف، ولدى البنك أكثر من ١٣٠ فرع داخل السودان بالإضافة إلى فرعين خارجيين، الأول بمملكة البحرين والثاني بدولة الإمارات العربية المتحدة.

*

يهدف هذا البرنامج التنفيذي إلى تحديد وفهم التداخل والتفاعل بين الإضطرابات وقوى التغيير الناجمة عن تغيير بيئة العمل، وتطوير قدرات القيادة والاستراتيجيات الفعالة لإدارة المؤسسات عالية الأداء. كما وناقش البرنامج مصادر وأنواع القدرات القيادية والإستراتيجيات من أجل صنع قرار فعال، واستمر البرنامج لثلاثة أيام.

*

وقام أكثر من 30 مدير من بنك الخرطوم بالمشاركة في تدريب تفاعلي عميق حول التفكير الإستراتيجي، والقيادة الابتكارية والتغيير، وكيفية إدارة أصحاب المصلحة المختلفين في سياق القيادة الأسية.

*

وقد قدمت كل جلسة من هذا البرنامج التنفيذي مفهوماً واحداً أو عدة مفاهيم قيادية محددة باستخدام طريقة التعلم المكثف في آيفي، مدعومة بدراسة حالات عملية تتعلق بأفضل الممارسات وكيفية تطبيقها في مؤسسات المشاركين. حيث هدف هذا البرنامج إلى تعزيز إمكانية التطبيق العملي للدروس المستفادة ونقل المعرفة.

*

تتماشى البرامج التنفيذية التي ينظمها المجلس العام مع الخطة الإستراتيجية للمجلس والمتمثلة بتشجيع وتسهيل نمو التمويل الإسلامي.

*

بالإضافة إلى برامج التطوير المهني، يواصل المجلس العام دعم صناعة الخدمات المالية الإسلامية من خلال مختلف الأنشطة والمبادرات التي تصب في مصلحة الأعضاء وأصحاب المصلحة والمهتمين في الصناعة المالية الإسلامية. وتشمل هذه المبادرات الأنشطة المتعلقة بالسياسات العامة والنظم الرقابية والتشريعية، وإنشاء منصة حوار دولية لجمع أصحاب المصلحة في الصناعة لمناقشة القضايا الناشئة والتحديات الراهنة وسبل التغلب عليها، ناهيك عن تمثيل الصناعة المالية الإسلامية في الفعاليات الإقليمية المهمة، ونشر الوعي والمعرفة من خلال المنشورات التقنية المتخصصة

للتقييم، فضلا تسجيل   دخول
بواسطة : admin
 0  0  278

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار