• ×

قائمة

Rss قاريء

شيماء شريف تطل على جمهورها بأحدث اغنياتها فى فيديو كليب ( كان ليه ))

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سمر ركن 

نشرت المطربة المتألقة شيماء شريف عبر صفحتها الشخصيه بموقع التواصل الاجتماعى " الفيس بوك " ڤيديو تشويقى لأحداث أغنيتها الحديثه بعنوان " كان ليه " على طريقة الفيديو كليب وذلك تمهيدا لطرحه الفتره المقبله بالاسواق حيث من المقرر عرضه بالقنوات الفضائية. والتى تم تصويره بمدينة بالي الساحره فى أندونسيا .

اغنية " كان ليه "من كلمات محمد عاطف، ألحان مدين وتوزيع موسيقي أحمد عبد السلام، هندسة الصوت مصطفى رؤوف، وإخراج سامي بساط، توزيع العمل الفني لشركة NJ هاني محروس.

الجدير ذكره إن أغنيتها المقرر عرضها ، تحمل طابع موسيقى المقسوم القاعد الطربي، وقد حرصت على تقديم صورة ناعمة ومتناغمة للفيديو كليب، بعرض المناظر الساحره والخلابه من مدينة بالي فى اندونسيا، والتي ستكون المفاجأة المرتقبه لجمهورها الغالى

فيما اضافت عن تفاصيل حصولها على أغنية «كان ليه» عقب استماعها للاغنيه لاول مره بصوت الملحن المتميز مدين، حين انتابها اصرار كبير للحصول عليها، وعندما ذهبت إليه طلب منها تقديمها بصوتها لكى يحكم عليها وعندما سمعها أعجب كثيرًا بها،

وتابعت ؛ ولانه عمل غالى ومهم لدي مدين اخبرها إنه لم يكن ليتنازل عنها لأحد، ولولا قناعته بموهبتها المتميزه ما كان يمنحها ذلك الاغنيه .. والتى جعلتها تقدم له اسمى وارقى عبارات الشكر والتقدير ..

وكانت آخر أعمالها السنجل أغنية بطريقة الفيديو كليب «اللي ياما»، والتى ظهرت لاول مره في حفل كبير بجامعه msa بمشاركة كاريوكي ومحمود العسيلي والتي تم تصويرها بجامعة مصر، من كلمات وألحان مصطفى شكري، وتوزيع موسيقي أحمد أمين، وهندسة صوت ومكس مصطفى رؤوف، والتى تم عرضها مطلع العام الماضي 2019.

جدير بالذكر ان المتألقة شيماء شريف من المطربات الشابات رغم حداثة تواجدها الا انها حققت نجاحآ سريعآ بالساحة الغنائيه فى مجال الفن المصرى وبالرغم من انتشار الكثير من المؤديين للغناء المصرى بلا موهبه ويعتمدون على اشياء اخرى لا تعبر عن الفن الهادف الذى يترسخ عقلا وقلبآ.

وعن قائمة أعمالها فعشقها للموسيقى راسخ منذ طفولتها وترعرع معها ، فأنتجت لها والدتها أول عمل فني لها وهي بعمر ال 13 عاماً بعنوان " وحدة بوحدة " ، وفي عمر 14 عاما أنتجت لها شركة عاصم جروب اغنية سنجل بعنوان " "دلوقتي فهمتك ".

لم تعيق دراستها بكلية التجارة انغام الموسيقي في نفسها وقلبها ، بل زادت نجمها ظهورا وصقلت موهبتها ونجحت في تقديم نفسها وصوتها في جميع الحفلات الجامعية الداخلية والخارجية .

وبدأت أولى خطوات العمل الاحترافي في نقابة الموسيقيين وتدربت على يد حسن أبو السعود رحمة الله وأحمد الجمل ، وزاد موهبتها تألقا والموسيقار الكبير محمد سلطان وسلمها للمحلن الكبير حلمي بكر الذي تجرأ وبقوة للتعاون معها بتقديم أول عمل احترافي رسمي لها بعنوان " مصر يا حبيبة " ونجحت في كسب ثقة الجماهير وبدا كمحرك لتقديم اول ألبوم غنائي بعنوان ( كان حياتي ) . وهو من إنتاج والدتها وتوزيع شركة انتاج k music.

ولخطواتها الثابته وصوتها الملئ بالثقة ساعدوها بالمشاركة في العديد من الحفلات والمناسبات وقصور الثقافة ودور الاوبرا ووزارة الثقافة وأعياد الثورة وأعياد الام وشاركت في أكثر من اوبريت وقدمت أعمال متفرقة لافلام غنائية وحصلت على عديد من الجوائز لتحصل بعدها على عضويه عامله من نقابة المهن الموسيقية ، وحصلت ايضا على اعتماد من الاذاعة والتليفزيون

ومن أجمل حفلاتها تلك التي وقفت فيه على نفس المسرح الذي شارك فيه فنان العرب محمد عبده وبنفس الليلة في أحد المناسبات في القاهرة . حفلة كانت تضم اسمى الفنان محمد عبده والفنانه شيماء شريف ..

فأحتفظت شيماء بموهبتها والتى جعلتها متألقه ومتصدره المشهد الغنائى المصرى .
وسنجدها قريبا تتصدر المشهد الفنى والغنائى العربى
https://youtu.be/bycHnIta5ho
للتقييم، فضلا تسجيل   دخول
بواسطة : سمر ركن
 0  0  96

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار