• ×

قائمة

Rss قاريء

خبير اقتصادي : فرص نوعية وارتفاع للمؤشر الاقتصادي في التأشيرة السياحية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مكة المكرمة _نبراس 

أكد خبير اقتصادي عن خلق فرص نوعية وارتفاع في المؤشر الاقتصادي من خلال الخطوة المميزة التي من المتوقع تنفيذها باستحداث تأشيرة سياحية لدخول المملكة العربية السعودية لمواطني ٥١ دولة من العالم.

وبحسب المعلومات فأن مدة التأشيرة (٩٠) يوم، برسوم (٤٢٠) ريال سعودي والتي يأتي استحداثها بعد التحول الكبير وتحديدا في قطاع السياحة والترفيه بالمملكة من خلال إطلاق حزمة مشروعات سياحية وترفيهية عملاقة في إطار رؤية 2030، لاستغلال إمكاناتها لتنويع مصادر الدخل .

وأوضح رجل الأعمال الدكتور راكان بن موفق أزهر، أن السياحة تلعب دوراً هاماً في اقتصاديات الدول وتحتل مكانا مرموقا واهتماما عالميا من جانب الحكومات والخبراء حيث الاصرار على ان الدولة التي اخذت في تطوير وتنمية القطاع السياحي فيها تأخذ طريقها نحو التنمية الاقتصادية وتحسين الهيكل الاقتصادي ويظهر الأثر الاقتصادي للسياحة في زيادة الايرادات السياحية ، مشيرا إلى أن ذلك يفتح أفاق في ايجاد فرص العمل المتعددة حيث أن الانشطة السياحية تحقق عمالة وطنية مباشرة تتمثل في العاملين في شركات السياحة والفنادق والشقق المفروشة والمحال السياحية والمرشدين السياحيين وعمالة وطنية غير مباشرة تحققها القطاعات الأخرى مثل قطاع الزراعة والصناعات الغذائية وقطاع البناء والتشييد.

وأضاف، للسياحة الأثر في تعريف المواطنين والسائحين بتراث المملكة وحضارتها و التعريف بالبيئة وإعطاء صورة مشرفة عن الوطن وصورة دقيقة عن المملكة وسكانها والمعلومات الصحيحة عن البيئة الاجتماعية والثقافية والدينية التي سيواجهها السائحون.
وأكد أن الخطوة المميزة التي اتخذها قادة المملكة ماهي إلا امتداد لطريق الذي سيصل بنا إلى رؤية المملكة 2030 من خلال النقلة النوعية على جميع المستويات والاصعدة لافتا إلى أن الفعاليات في المملكة اصبحت هدفا للسائح الخارجي لما فيها من تنوع وابداع وعدة جوانب مميزة تستهدف السياح بشكل كبير .
للتقييم، فضلا تسجيل   دخول
بواسطة : admin
 0  0  41

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار

أعلن معنا