• ×

قائمة

Rss قاريء

أسوأ اللحظات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
نبراس-غادة آل سليمان 


لقد عشت أسوأ اللحظات بمفردي !
لذلك لا تتعجل بحكمكَ علي ولا تتهاون في نفس الوقت عن مد يد العونَ لي لا أطلُبها لغايةٍ في نفسي بل لأشعُر أنني بين البشر، البشر الذيّ خُلق للعبادةٍ والسلام البشر الذيّ يملئون الكون خيرًا ويقفون معًا ضد البهتان، لِكُل منا أحزان ولكُل منا عثرات قد تمنعُنا يومًا عن الأحلام والوصول لها وقد تهدف لتحقيق مالا نُريد، لذا لا أُريد يدًا تمتدُ شفقة أُريد يدًا تمتدُ حُبًا وتسعى للإحتواء، الإنسان رُغم قوته وصلابة جسده إلا أنهُ يملك قلبًا قد يُهلك لسماع كلمة عابرة، علينا انتقاء الأحرف قبل الكلمات علينا أنّ نعلم جيدًا أنّ القوة هي بالمصافحة والسعادة بالمساعدة، علينا أنّ نعلم فعلًا أننا أقوياء رغم ضغوطات الزمن وتراكم الأشياء غُبار قديم ! أنهض وألقي بهِ للوراء واستمر في التقدم كيّ تبتسم لنا الأيام ونرى إنجازًا يليه النجاح ..

"القوة هي الإستحسان وليست في الطٌغيان"
للتقييم، فضلا تسجيل   دخول
 0  0  3674

التعليقات ( 0 )

أعلن معنا

آخر الأخبار