• ×

قائمة

Rss قاريء

إحذر الخرفنه ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
وائل بخش - مكة المكرمة

image

كثيراً من الناس يقعون في (الخرفنه)
خاصةً الشباب في هذه الأيام
هل تعرفون ماهي (الخرفنه) ؟
( الخرفنة ) معناها أن الشاب يتحدث مع فتاة أو يتحدث مع شاب ويتحدث بصوت ناعم أي (تقليد) فينضحك عليه وهو لا يعلم
وكثير من الشباب يقولون " نحنُ نخرفن هذا وهذا لأنه يستاهل لماذا يؤذي فتيات العالم فنحن نملك موهبة الصوت فمثل هؤلاء يستحقون هذا بل وأكثر "
فيأخذون الهدايا ويتبادلون الحديث مثل كل عاشق وعاشقه
ولكن الضحية من أمن نفسه تحت مظلة " لايمكنني أن أكون بلا حبيبه "
هنا يكون هو الخروف البشري الذي تؤخذ منه رجولته ويضحك عليه .

سؤل أحد الشباب : ماذا تستفيد من خرفنة من حولك من أصدقاء وغيرهم !
قال : بكل شفافية هكذا لأتسلى وأكسب منهم الهدايا والمال ..
كم هذا مؤسف يامجتمعي العزيز

كنا خير أمة أخرجت للناس
ولكن وصل بنا الحال اليوم
بأن نلعب بمشاعر غيرنا
لكسب المال والتسليه

لماذا لا نضع حداً لهذه المهزلة التي تظهر لدى ثلة من الشباب في مجتمعنا !
حتى لا نقع في المحرمات
فكلمة " خروف" هي الأصل للحيوانات ..
أترضى أن تكون من البهائم

ألم تفكر يوماً أن لك أهل
لك أخوات ألهذا الحد تكون وضيعاً لتتخلى عن رجولتك تحت مسمى" خروف "
لو تفكرت بأن لك أهل صدقني لن تكون في مثل هذا الموقف المزري لك .

لترك هذا الطريق عليك أن تبتعد عن الشهوات الدنيوية
وتبتعد عن الفكر الغير لائق وتترفع
مثلاً بأن تبتعد عن العلاقات المحرمه
وتنمي فكرك : على أن الله تعالى يرانى"
وأن تؤمن بأن الحب لذويك أي (لوالديك_اخوتك_زوجتك_بناتك)
لا تكن إمعة تأكلك الذئاب
وعندما تفكر بأن تؤذي فتيات الناس تذكر أن الله (يمهل ولايهمل)
أترضى الأذى لأخوتك...!!

الجواب لا ..
إذاً لماذا تؤذي الخلق !

أنت يامن تستمتع بخرفنة الناس
لاتنسى أن المرءُ محاسب
وبين قوسين....
( كما تدين تدان )

( أحذر أخي وأختي أن تقعوا ضحية الخرفنه )




#وائل_بخش

بواسطة : وائل بخش - مكة المكرمة :
 0  0  336

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار