• ×

قائمة

Rss قاريء

ليس من حقك أن تكتفي بنفسك

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سهيلة متوكل . جدة

وما شعور اخ فى القلب يجمع ان كانت الدنيا في يوم لك مجمع ومرتع , وما هم انت فائته ان لم يكن لقلبك فيه من جانب ينبع , فاسأل نفسك أسئلة كثيرة من ضمنها . ماذا فعلت كي أكون أنا عقيدة تسمع , أتجارة أم سعي في بلاد الله كي تصنع ذاتك هي أساس عيش العالمين , أم ما جبلونا عليه ظلام الكون كي نلهو في ساحات الفقر والجشع يتبع , كل يدق ناقوس مصلحته لا يبحث عن قيم وعرض ومبادئ تردع , باسم " الأنا " تحدثنا فكل يقول أول فرد وأول تاجر وأول مخترع وأول مبدع ولسنا أول فريق أو اول اخوة أو أول تجارٍ أصبح الفرد يبحث عن من يكون هو ومن حوله يشكرهم بطريقة تسمع .

تألمت عندما تلى على شخص مقدمة في دورة تدريبية "نحن أول " وذكر جنسيته , ذكر فيها نحن غيرنا وفعلنا وعملنا حتى أن بلاد فلان لم تصل لما وصلنا اليه وشعب فلان لم يدرك ما نعمل به , أ أصبح النجاح شماتة يا سادة في دمار مؤسسة أخرى , أم أصبح كومة من الأنا كي يدرك العالم من العالم ؟ هذا العالم الذي في يوم من الأيام فرق أخوتنا أم العالم الذي في يوم من الأيام شكك في نزاهتنا , عقدة العالم على حساب أبناء دمك , تفكروا جيدا قبل أن تنطقوا .

أود أن أسال . لماذا ينتفض الناس لألم شخصهم وهم يكذبون إن قالوا لا ؟ بينما إن مس الضر إنسان آخر "طبطبوا عليه " لأجل ألا يلقوا بأنفسهم في أي تهلكة , وان تحرك قلبك وبدأت تشعر وتتلمس وتتألم قالوا " أهبل " طيب " على نياته " , أتغيرون منهج في الدين , أم أصبح الدين قطعة حلوى كل يأخذ منه ما تشتهي وتميل له نفسه .

لا ليس من حقك أن تكتفي بعمل وتجمع المال , ليس من حقك أن تكدح وتكدح ويقارن بك وبزميلك الأقل عملا لكن مزاج مؤسسة هوا يأخذ أكثر منك دخلا , ليس من حقك أن يكون هناك فائض ولو بسيط من مالك وتخاف أن تتصدق لأجل مقولة " الله أعلم صادقين ولا لا " أو " يارجل بلدهم تساعد أنا لست مسؤول" أو " أبنائي أولى " , ليس من حقك أن يكون في عائلتك محتاج وتتكبر وتتجبر عليه , ليس من حقك أن تنادي بإسم الدين في أي شيء وانت تعلم أن الذي أمامك لايلقي بالا لك لأنك تقول مالا تفعل , ليس من حقك أن تحكم على أمانة فلان أن من غلبه يكدح واستعظام فلان على أنها سمة الأغنياء , ليس من حق البعض أن يستغل إبداع الشباب ليكدح بهم ويصل هو وهم مازالوا في أول الطريق .

ان قلت في صفات الأنبياء نبلاً وحكمة ومنهجا قلتم أنبياء منزهين مع أنهم بشر مثلنا , اليائس من يفتعل الخطأ ليقول أنظر فلان فعل يفتعل الأذية ليقول "حلال عليه حرام على " يفتعل الأكاذيب ليعيش هو ويموت هو دون من سواه .

يا سيدي إن لم تكن نبيلاً تعلم , إن لم تكن نزيهاً مارس لتتعلم بالتطبيق , غير في نفسك لتغير من حولك , أعلم أن البعض سيقول المثالية ليست هنا , وأنا أكثر من تعرض لصدمات من تصرفات البعض , بل البعض يسأل لم أنتم تعاملونا بطيبة واحترام أمثالكم انتهوا .

لكم التعليق أسأل الله الكريم أن ينير حياتكم وبصائركم بكل ما فيه الخير والصلاح لكم .

بواسطة : Publisher
 0  0  278

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار