• ×

قائمة

Rss قاريء

أليس كل هذا....حب؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

مريم خضر الزهراني

image

هل نحن بحاجة إلي يوم واحد للحب؟
الحب شي فطري لا يتحدد بزمن معين سواء أكان يوما أو ساعه أو ثانيه أو سهرة أو تقديم هدايا..
لكن بعض المغفلين الذين يسيرون وراء غباء الغرب هم من يحددونه بزمن ووقت !!
الحب عندنا نحن المسلمين موجود منذ الازل قبل ان يعرفه هؤلاء المتخلفون من الغرب..
ويتجلى في القرآن الكريم وفي الأحاديث الشريفه ..
فكيف ننكر ذلك ونتبع غيرنا ؟
هل الطريقة هي السبب في ذلك ؟
هل بالضرورة اعلانه للعالم؟
هو بالفطرة موجود لايحتاج الى اعلانات سخيفة ..
وتزيينات ساذجة تدل على سخف العقول وتفاهة التصرف ..
الطريقة التي تتكرر كل عام هي طريقة عقول فارغة لايملؤها سوى الحشو التافه..
لو نظر كل مسلم ومسلمة الى حياته وتصرفاته اليوميه لوجدها كلها حب ، الا من رحم ربي فتجد حياته كلها بغض وكراهية لسوء النيه اللهم اكفنا شره..

بالفطرة نحن نحب الله عزوجل ويتمثل ذلك بطاعته وترك نواهيه التي وردت نصوصها بالقرآن الكريم..
نحن نحب رسولنا الكريم بإتباع ماسنه لنا شارحا تلك النصوص القطعية في الكتاب المنزل..
ونحبه ايضا لانه شفيعنا في الآخرة
أليس هذا حب؟

أيضا نحن نحب أنفسنا ، دليل ذلك طاعتنا لله ثم الرسول وترك المعاصي حفاظا على النفس من شر اعمالنا في الدنيا.. ومن سوء المصير والعقوبة من الله في الاخرة..
اليس هذا حب ؟

نحن نحب والدينا كما أمرنا الله تعالى "وبالوالدين احسانا "وبرهم يوصلنا للجنة ونعيمها مباشرة ..
اليس هذا حب؟

نحن نحب أولادنا نهيء لهم كل سبل الراحة والنعمة التي توفر لهم حياة سعيدة الى ان يتزوجوا ويستقلوا بحياة جديدة ..
اليس هذا حب؟
نحن نحب الأسرة بكاملها حين وضح ذلك الرسول الكريم "خياركم خياركم لأهله وانا خياركم لأهلي" تنبيه واعلان صريح للحب يشمل كل افراد الأسرة بداية من الزوجة والأبناء ومن تشملهم النفقة في بيت الأب او الزوج او الرجل العائل..
اليس هذا حب؟

نحن نحب من حولنا بالتواصل مع الأهل والأرحام والأصدقاء والآخرين من ليس لهم حق القربي كالجار والطلاب والأيتام والمرضى والأرامل والمطلقات وأبنائهم بم فيهم المسنين ..كل ذلك يكون بالتعاون والزيارات ومواساتهم وقضاء احتياجاتهم كما قال الرسول الكريم "لايؤمن احدكم حتى يحب لاخيه ما يحب لنفسه"..
اليس هذا حب ؟

واضح في ما سبق حب بالفطرة لايحتاج الى وردة أو إرتداء قميص أحمر أو إعلانات أو هدايا مزيفة ملفوفة بلون أحمر تخبيء ورائها مشاعر صنيعة اللحظة..

ياليتنا نترك من التفاهات ما يوصلنا إلى ظلم أنفسنا وهلاكها ونحن لا نعي ذلك وقد نظنه حضارة ورقي حين نساير الغرب في احتفالاتهم المزيفة.. وقد يظنه بعض الجهلة أنه يوم حب فقط..
هذه النظرة الخاطئة في كل عام تتكرر
متى يعترف المسلمون أننا سبقنا مستر فالنتاين في الحب وأنواعه !!
عسى كل أيامكم وسنينكم حب !!


بواسطة : مريم خضر الزهراني
 6  0  3646

التعليقات ( 12 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    14 فبراير 2016 10:48 مساءً سعيد الغامدي :
    *القلم الثائر على الصخب *أشد أثرا من ذلك الحجر الذي يحرك الماء الراكد ، ملايين الورود الحمراء *لا يمكن أن تمنع إحساس نهر الحب المتدفق * من أن يواصل جريانه في شرايين قلوب لا تعرف للحب زمنا ولا مثيرا ولا نهاية كابحة ، هذا القلم مريم الزهراني لها مع كل محاولة توقيف للحياة ومشاعر الناس نثرات حبر تقول لا وألف لا فالخير غالب والمشاعر أصدق *وما أورثناه من فكر وعقيدة أسمى وأجل . *
  • #2
    14 فبراير 2016 10:55 مساءً ابراهيم الحازمي :
    اللهم صل على محمد نعم استاذة مريم يسلم يدك صدقتي في كل كلمه كتبتيهاوفقك الله وسدد خطاك
  • #3
    14 فبراير 2016 10:56 مساءً جمعه الخياط :
    كلام جميل وواقعي تصحيح*
    الحب يعيش بيننا وفي ما لكن علينا تفعيلة*
  • #4
    15 فبراير 2016 12:22 صباحًا ليلى حافظ :
    مقالة رائعة شاملة مفهوم الحب في الاسلام و نالت إعجابي لحروفك و عباراتك المنسقة و تتضمن مفهوم منطقي *للفرق بين الحب بيننا و بين الغرب*
    وسلمت و يمناك*
  • #5
    15 فبراير 2016 12:29 صباحًا ليلى حافظ :
    قلمك سطر عبارات رائعة و مفاهيم منطقية للفرق في الحب في الغرب و الاسلام والحب موجود في كل مكان و زمان متوتر بين البشر*
    جزاك الله خيرا*
  • #6
    15 فبراير 2016 12:41 صباحًا ليلى حافظ :
    عبارات متألقة بمفاهيم منطقية تتجلى في مفهوم الحب سلسة و جذابة و تتعمق في جذور أصيلة للحب في الاسلام و الحب في الغرب*
    و سلمت أناملك حبيبتي*
  • #7
    15 فبراير 2016 01:03 صباحًا د.عائشة :
    جزاك الله خيرا*
    نعم ..شريعتنا عامرة بالحب فدعوة الناس لاخراجهم من الظلمات الى *النورحب..سيرة النبي صلى الله عليه وسلم في بيت النبوة زوجا محبا لطيفا رقيقاجديرة بالوقوف عليها ..فقط نحتاج ان نحب ديننا وشربعتنا لنرى الحب للخير في الدنيا والآخرة
  • #8
    15 فبراير 2016 07:14 صباحًا صباح باراسن :
    الله يفتح عليك هذا هو الحب الحقيقي في الإسلام *اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها ومابطن
  • #9
    15 فبراير 2016 10:33 صباحًا أمل زحال :
    *رقيقة انت بكلامك وطريقة طرحك ...حتى كلماتك تنبع بإحساس حب مرهف ....لكننا في زمن جعلنا ننسى كل شي حتى أنفسنا ونشكك في كل شي يراه أو يسمعه ....ف مصيبة بلدي أكبر من طاقة تحملي ....دمت بحب وخير
  • #10
    15 فبراير 2016 02:50 مساءً مريم :
    مقاله جدا جميله اختصرت معنى الحب في الشريعه فالإسلام دين الحب والمحبه
  • #11
    15 فبراير 2016 11:49 مساءً طاهره :
    دمت منألقة بطرحك المميز نفع الله بك يارفيقة العمر وتوأم الروح*
  • #12
    16 فبراير 2016 11:40 صباحًا طاهره :
    موفقة ست الكل ربي يزيدك وينور دربك*

آخر الأخبار