• ×

قائمة

Rss قاريء

موطني ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

فاطمة نعيم جاموس


image
"موطني،موطني..الجمالُ والجلالُ والسناءُ والبهاءُ في رُباك في رُباك"
فلسطين..$
منذ أن أقبلتُ على هذه الدُّنيا..!!
وأذنايِّ تسمعُ بما يجري بـ أراضي فلسطين ..
قتلٌ،وحرق،تشريدٌ،وتهجير،تعذيبٌ،وتهديد ..!!
تفجيرٌ وخلفهُ تفجير،ومن ثمَّ يتبعهُما مجزرةً لأطفالِ فلسطين ..
ورغمَ ذلك لم يهان شعبُها المغوار وبقيَ فيها رابط الجأشِ لا ينهار ..
هربَ منها المنافِق والمتوجِّس ولم يبقى بها سوى شعبُ اللأْي والأبطال
دون مللٍ ولا كلل،لم يدعوا بها شيئاً إلّا وجعلوه دمار ..~
لم يكتفو بها وبتدميرها فقط ..!!
وانتقلوا من فلسطين الأمّ إلى سوريّا جنَّة الأوطان ..
بدأوها هتافاً على ألسنة الأطفال ..
وأفكاراً خبيثةً في عقول البريئين لم يتبعها سوى القتل والخراب..
أسسّوا الانتقام والحقدَ في قلوبِ المسلمين ..
أصبح الأخُّ يقاتل أخيه،والقريبُ يستمتعُ بطردِ القريب والغريب ..
قطِّعوا الوشائج نحراً بالسِّكين ..
وبعدها أطلقوا عليها حرب طائفيةٍ بين المسلمين ..!!
حرباً نشبت بين يديّ العرب،بين مسلمٍ ومسلم !!
أهذه هي الحقيقة يا عربيّ التكوين ،نعم، ليست هي بالتأكيد ..
إلى متى ستبقى النّوازل والطَّوارق تتبعنا !!
إلى متى ياشعبُ العروبةِ ستبقى ضمائركم نائمة !!
ألا تعذِّب أرواحكم رؤية أُمٍّ تفقد جميع أطفالها ؟!
ألا تؤلمكم دموعَ طفلٍ فقد كنفيه وحنانه وسنديه ؟!
ألا تعلمون مُرَّ التَّشردٌ واللجوء،التي يتبعها طرداً مذلول ؟!
متى ستنهض ضمائرُ العروبة..!!
متى عساكم تلبون نداء أخيكم العربيُّ المظلوم ..؟!
ومتى عساكم تجاهدون في سبيل النَّصر ضدَّ المستعمر
لتعيدون بأيديكم ابتسامة الأبرياء وتنتصرون .. !!
"هل أراك؛سالماً منعّماً وغانماً مكرّماً
#سـ أراك♡"
#قلبٌ_آلمته_الحروب..



#بقلمي_فاطمة_جاموس
"2015/10/23"

بواسطة : فاطمة نعيم جاموس .
 0  0  508

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار