• ×

قائمة

Rss قاريء

الصورة ليست كاملة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلم - دنيا عبدالرحمن - نبراس

تنظر لغيرك بعين الكمال والسعادة والرضا ،والى نفسك بالنقص والسخط وقلة الحيله ،ترى أنك مظلوم وغيرك منتصر.

بهذا ستكون حكمت على نفسك بالخسارة والخروج من الحياة دون طائِلٍ منها ،
لان الأفكار والمشاعر والسلوك ماهي الا حلقه متصله ،فكل فكره سلبيه كانت او إيجابيه ستؤثر على المشاعر وينعكس ذلك على السلوك .

لابد لنا أن نؤمن بأن الله عادل وقسم الأرزاق بين العباد ،فإذا كان غيرك يملك المال والمنصب فربما أنت تملك - ما لا يناله بماله ولابمنصبه – النوم العميق والراحه والضمير اليقظ .
فنحن نرى المنظور ولانعلم ماتخفي الصدور
لكن لم أكتب المقال لِأقارن بينك وبين غيرك وإنما كتبته من أجل ذاتك ولتعيد النظر الى نفسك وتجدد الثقة والطموح والتفاؤل وأنك تستطيع ان تصل الى ماتريد وأن الله لايمنع عنك امر الا لخير لاتعلمه .
أبصر في ذاتك وأعمل على مايميزك "فأنت شمساً إن غابت أظلم جزءٌ من هذا العالم وغام "
النجاح له مسالك كثيرة ابحث عن نفسك بين دروبه فحتماً ستصل الى الطريق الذي يميزك ،فالنجاح والسعاده بيدك فلا تغفل عنها ..
*دعوه لي ولك أن نرى في أنفسنا مالايراه غيرنا ،والأهم ان نؤمن بقدراتنا ،ولاننسى ان الله عادل ،وان ذواتنا هي التي قد تظلمنا، وأن الصورة التي نرى بها الاخرين ليست كامله ...

بواسطة : بقلم - دنيا عبدالرحمن - نبراس
 0  0  296

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار