• ×

قائمة

Rss قاريء

إلى متى يا وزارة الصحة!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حاتم أمين العطرجي

لا أدري إلى متى لا يزال المريض يعاني من سوء الخدمات الطبية المقدمة له في بعض المستشفيات، ففي كل يوم تتزايد تلك المعاناة، وأصبح الوضع يصنف تحت مظلة الإهمال العملي فلا يجد المريض العناية الطبية بل يجد أداء من قبل الكادر الطبي لتأدية الواجب فقط، فتجد بعضهم بلا تدريب! فلا يعلمون ماذا يفعلون وكيف يعملون بل يتعلمون على ذلك المريض،

ولذلك تجد الأخطاء الطبية حاضرة بسبب غياب الرقابة على الأطباء، والمحزن في الأمر أنك تجد الاستهتار واللامبالاة من قبل العاملين بالمستشفى بما يقدمونه للمريض، فكل إداري يكون بمرتبة مدير، فجميعهم يأمرون وينهون ولا يقومون بواجباتهم الوظيفية المطلوبة، والرقابة غائبة .

بواسطة : ناشر
 0  0  323

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار