• ×

قائمة

Rss قاريء

رُقي – مجتمع راقِ ونقي – حماية الأطفال من الأذى والتحرش الجنسي في إصداره الأول

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تُعد التكنولوجيا والإنفجار المعلوماتي وسهولة التواصل من أكبر التحديات التي تواجه مجتمعاتنا ، وقد تُستخدم لاستهداف النشىء أخلاقياً وجنسياً ، في ظل غياب رقابة الأهل ، وقبل أيام هزَّ كيان المجتمع ماقام به أحد مسيئي استخدام هذه التكنولوجيا الشاب ‬المتحرش بالأطفال عبر ألعاب الفيديو المسمى بـ”طمبق”، ‫الذي جعلها أداة لاستهداف الأطفال والتغرير بهم ، وبتوفيق من الله عز وجل ، ومن ثم الجهود المخلصة لحكومتنا الرشيدة ، تم القبض عليه بالجرم ‬المخالف لأحكام الشريعة الإسلامية والأنظمة وقيم وأخلاقيات مجتمعنا .

ولعل مانص به القانون من تجريم التحرش الصادر عن وزارة الداخلية ، ومعاقبة كل من ارتكب جريمة التحرش بالسجن بما لا يزيد عن سنتين ، وغرامة مالية لا تزيد عن 100 ألف ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين ، فيه حماية وكرامة للإنسان بشكل عام وللأطفال بشكل خاص .

وتأميناً لما سنته الدولة من قوانين فقد وضعت وزارة التعليم مخالفات التحرش الجنسي في (الدرجة الرابعة) ضمن التصنيف الصادر عنها في الدليل الإجرائي للسلوك.

‫وسواء كان التحرش رقمي أو على أرض الواقع فكلاهما في الجرم ، وفداحة الفعل سواء .

ولما لأقلامنا من مسئولية التوعية والإرشاد فقد تناولت حملة”رقي” موضوع “حماية الأطفال من الأذى والتحرش الجنسي” ، حيث وضعنا أبرز الحلول في قالب واحد متمثلاً في (كتيب الحملة) الصادر عن مطابع دار الأدب العربي – في طبعته الأولى .

و قد جمعت المبادرة في أهدافها بين صقل الأقلام الناشئة في مجال الكتابة وبين توعية المجتمع بحماية النشء من الأذى الجسدى والجنسي والنفسي .
وجاءت الحملة كمبادرة اجتماعية ومسئولية وطنية شارك فيها مجموعة من أصحاب الحرف والكلمة من أبناء وبنات نبراس ، كما كان لشركاء النجاح من المستشارين والتربويين والتربويات والمختصين والمختصات الدور الداعم من خلال مشاركتهم بالمواضيع الهامة والحوارات الهادفة مما أسهم في إنجاح الحملة التي صُبغت بطابع التخصصية والمهنية .

‫نسأل الله النفع بما بُذل من جهود وجزى الله خيراً من قدم وسعى وبذل ودعم .

#رقي_مجتمع_راقي_ونقي

Check out @ms_sulimann’s Tweet: https://twitter.com/ms_sulimann/status/1017055618585255936?s=08




بواسطة : سمر ركن - جدة
 0  0  164

التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    14 يوليو 2018 01:47 صباحًا فاطمه السالم :
    حمله مؤثرة ..وعلينا جميعاً ان نتفقد فلذات أكبادنا ونضع وقت أو أوقات..ان نفتح النافذة ونتنبه لهم ونعرف من خلالهم اصداقهم ..وأسراهم ..ومحتوى افكارهم وأعيد وأكرر وأكرر لمره آلاف ..الأجهزه ثم النت ثم إهمال الولدين ..في ضَل وجودهم ..نعزي أنفسنا ..علينا الحذر ثم الحذر ثم الحذر ..اخواني وخواتي اطفالنا امانه ..فلا نعطيها الحب والامان قبل كل شي ..تقبلو تحياتي ..فاطمه السالم

أعلن معنا

آخر الأخبار