• ×

قائمة

Rss قاريء

يقين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إن زارني الهمُّ يوماً
و اعتدى
و سامر القلب في الليل الطويل
و عانق الدمع عيني
و أغلب الظنّ أنّي
هالكٌ
من سطوة الحزن الدفين
لجأتُ إلى ربي
في سجود و ركوع
و احتضنتُ الأرض ذلّاً و خضوع
و حسنُ ظنّي يردد في يقين
عهدٌ على الله
ألّا يردّ سائلاً صفر اليدين .

بواسطة : جوهره الزهراني
 0  0  8345

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار