• ×

قائمة

Rss قاريء

بكماء صامتة جداً !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بكمـاء جدا صامتـه!

غلبهـا الصمـت اصبح صاحب قلبها وصديقها الوفـي الحنون
يحضن ذاتها بشـدة يقلق حياتها بعـنف
عانقت الصمت حتى أصبحت بكماء لا تعي من هذه الدنيا الا صمتها وسكوتها وحبر أقلامها المٌزيف
أوراق متناثرة مكاتيب لم تكتمل كتابتها وحبر موضع في أسفل الأرض بطريقة عٌنف غريبة!
جسد منهك وفكر مشغول بمتاعب الحياة ومرارة قسوتها
دموع جٌهل سببها وقلوب لم يعرف خوفها
غموض يخترق ذاتها وحزن مرسوم في شتى ملامحها
غٌرف نوم مكسرة ابوابها حائط عتيق يحكي ألف حكاية وضعت أمامه !
مكتب تتناثر أوراقه عاليا قصاصات أوراق وضعت في قاع أرضه لم يفهم ما مضمونها ؟!
هكذا تبدو الحيُاة لمن يلتـزم الصمـت المٌر الحلو المتعب المريح لتلك البكماء التي تجهل معنى الكلام معنى البوح معنى التحدث الا مع ذاتها ولـ أعمق جوفها
بكماء في أعيـن البشر واعية حذره في عين نفسها
تتحدث بالحـق لذاتها وتشعر نفسها انها تحدث العالم بـ أكمله بينما هي في حقيقة آمرها صامتة صامدة لأتبين الا ابتسامة رضا مزيفة تخفي الكثير من العتب
عتب مٌر !
في الصحيح العتب المتعب القاسي الأليم المفزع المخيف
مفزع مخيف!
في الأصح مفزع مريب عندما يتحول صمت تلك البكماء الى صوت عالي نشز يصرخ بـ أعلى قدرته ليصل صداه إلى من خلق صوته إلى من خلق صبره إلى من قوى قلبه ليصل إلى رب قلبه
رب هذه الحيـاة رب قلة حيلتها وضعف حالها

بكمـاء قاسية من قسـوة حياتها !
بكمـاء متعبة من تعب جوفها !
بكمـاء لو نظرت لها يأست من شرح مـ يكن في أعماقها!
بكمـاء لو نطقت لـ وقفت جميـع الحـروف حائرة كيف تٌكتب لها !
بكمـاء حـذرة ! بكمـاء لو دخلت عالمها قضيت عمرك في فهمها ولن تستطع !
بكمـاء وان نطقـت عذبـة حٌروفها كـزهور راق لك مناظرها!
كـ نور ظهر لـكِ بعد شدة الظلمـة
كـ طفـل بدأ يحارب لسانه بنـطق الكـلام
گ أب احتضـن ولده بعد هدايتـه
گ أم سمعت بٌكاء طفلها لحظة خروجه من روحها
گ طعم الفـرح بعد ثواني الحٌزن
بكـماء وان ذاقت جميـع المٌر جميع الأسى تلهج بلسانها قائلة
نعم بكمـاء لكنـي أعذبـكم حديثا إن نطق فمـي يوم
بكمـاء لكنـي أفصحكم كـلاما

بكمـاء التزمي صمتـي لا أستطيع البـوح بـ أسمي لـطفا أعيـدوا قرأت أحـرفي كلما راودكم معنـى عميق لتلك البكمـاء القاسيـة

= بكمـاء فصيحـة المعنـى =

لا أستبيـح أحـرف كٌتبت لـ جٌوج عـلي

بواسطة : جوج علي - نبراس
 0  0  4809

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار