• ×

قائمة

Rss قاريء

قتل طموح طلاب الانتساب بالأسءلة الصعبة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
طارق مبروك السعيد . جده

لم يعد كبر السن عائقاً أمام بعض الطامحين من الناس الذين رغبوا في التزود بالتحصيل العلمي وتطوير الذات*،*وتنمية القدرات *..
وهؤلاء همهم الشاغل وهدفهم فقط الحصول على الشهادة الجامعية ، لإرضاء ما تبقى من الطموح للحصول على وظيفة مناسبة أو ترقية تستلزم وجود مؤهل جامعي
فشمروا عن سواعدهم ، وصفوا أذهانهم*،*وأنفقوا أموالهم في دفع الرسوم الدراسية*،*وشراء الكتب الغالية الثمن*،*وواجهوا صعوبات كثيرة للتوفيق ما بين مشقة العمل*والدراسة*،*وتربية الأولاد*،*وتلبية النواحي الاجتماعية والأسرية*،*إضافة للضغوط التي تحتويهم من جميع الجهات.... ومع تلك الظروف السابقة لم يثنهم ذلك عن طلب العلم.

بل إن بعضهم يحدوه الأمل لمواصلة الدراسات العليا ... ومن محاسن الصدف أن يجد نفسه في نفس المستوى الدراسي لأبناءه أو أقل*،*وبالتالي يستفيد من خبرتهم*المسبقة في شرح الدروس لبعض المواد العلمية الصعبة مثل الإحصاء والرياضيات والإقتصاد الجزئي والكلي .

لعل كلامي السابق كان مقدمة للدخول في صلب موضوعي*،*ألا وهو صعوبة الأسئلة على الطلبة المنتسبين للجامعات*،*حيث لوحظ تفنن الدكاترة وأعضاء هيئة التدريس*في التلذذ بوضع أسئلة صعبة وتعجيزية لطلاب الانتساب والدراسة عن بعد !!

وبصيغة اللف والدوران *يعجز الطلاب المنتظمين عن حلها .. وتحتاج الى دكتور المادة أن يحلها*،*وقد يتفاجأ أن بعض الأسئلة تحتاج أن يرجع لكتاب المادة لحلها !!؟؟

لاشك أن الاسئلة الصعبة للمواد تصيب الطلاب الكبار بخيبة أمل وبحسرة في النفس،*والواجب على هيئة التدريس أن يراعوا التفريق بين طلاب الدراسة عن بعد ( الانتساب )*،*والطلبة المنتظمين .

وقد تكون أيضا أحد الأسباب القوية في تضجر طلبة العلم*،*ومن ثم إلغاء فكرة الانتساب نهائياً*،*وبالتالي قتل طموح أبناء البلد الراغبين في التزود العلمي .

بواسطة : طارق مبروك السعيد - جدة
 0  0  3902

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار