• ×

قائمة

Rss قاريء

اختفاء رجل اعمال سعودي في أوغندا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
متابعات-نبراس 
اختفى رجل الأعمال السعودي، مذكر ناصر السبيعي، في دولة أوغندا، وتحديدا بالقرب من نهر فيكتوريا، وسط حالة من الغموض.

وقال ابن عم المفقود، مناحي مداد السبيعي، أمس الأحد إن عائلة رجل الأعمال لا تعرف شيئا عن مصيره، حيث كان آخر اتصال له مع زوجته يوم السبت، ثم انقطعت أخباره.

وأضاف أن زوجته تلقت لاحقا مكالمة هاتفية من مرافقه في رحلته إلى أوغندا مفادها أن السبيعي سقط في بحيرة فيكتوريا إثر انزلاق قدميه، فهرع اثنان من العائلة للسفر إلى أوغندا والوقوف على حيثيات الحادث.
من جهتها، قالت السفارة السعودية في أوغندا إن التواصل مستمر مع الجهات الرسمية الأوغندية، والعمل متواصل للعثور على المواطن مذكر السبيعي.

وأضافت في تغريدة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "كما أننا على اتصال مع ذويه، باذلين كل ما لدينا من إمكانات ليعود سالما لأرض الوطن".
وتعتبر بحيرة فيكتوريا أكبر بحيرة في إفريقيا، وهي المصدر الرئيسي لنهر النيل، وتقع بشكلٍ أساسي في تنزانيا، وأوغندا، وتطل على كينيا.

ويبلغ أقصى طول لها من الشمال إلى الجنوب 337 كم، وعرضها 240 كم، وتبلغ أعمق نقطة فيها 82 مترا.
للتقييم، فضلا تسجيل   دخول
بواسطة : admin
 0  0  237

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار