• ×

قائمة

Rss قاريء

مجموعة إيلاف" تؤكد ريادتها للقطاع السياحي السعودي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جده -نبراس 
شرف صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز، محافظ جدة، احتفاء "مجموعة إيلاف"، بالافتتاح الرسمي لـ "فندق الغاليريا من إيلاف". ودشّن سموه اللوحة الافتتاحية بحضور عدد من كبار الشخصيات، وسط إشادة واسعة بعناصره الجمالية التي تعكس روعة العمارة الإيطالية وجودة الخدمات المتفردة وأصالة التقاليد العربية العريقة، والتي تجعل منه وجهة فندقية مرادفة للرفاهية والتميز تعكس ريادة المملكة كوجهة سياحية من الطراز الأول.
وتكمن أهمية "فندق الغاليريا من إيلاف" في كونه دفعة قوية للاستراتيجية الطموحة والخطط التوسعية التي تنتهجها "مجموعة إيلاف" لتعزيز حضورها القوي ضمن قطاعي السياحة والضيافة والمساهمة بفعالية في دفع مسار نمو وتنوع الاقتصاد الوطني، تماشياً مع "رؤية السعودية 2030". ويتفرّد الفندق، المنضوي تحت فئة الخمس نجوم، بموقعه الإستراتيجي في قلب مدينة جدة النابض، مقدّماً تحفة معمارية بتصميمه الراقي المستوحى من مركز "غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني" في ميلان بإيطاليا، والذي أهّله للحصول على "جائزة أفضل تصميم معماري فاخر في المملكة" خلال "الجوائز العالمية للفنادق الفاخرة لعام 2018".

وفي كلمته الافتتاحية، رحّب الأستاذ زياد أحمد بن محفوظ، الرئيس التنفيذي لـ "مجموعة إيلاف"، بصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز ، محافظ جدة، مثمّناً تشريفه بافتتاح "فندق الغاليريا من إيلاف". وأضاف: "في إطار توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، نحرص على حشد طاقاتنا وجهودنا لترسيخ المقومات التنافسية للقطاع السياحي، عبر تنفيذ مشاريع فندقية تمثل إضافة هامة للمشهد السياحي المحلي، وعلى رأسها "فندق الغاليريا من إيلاف". وإدراكاً منا بأنّ تطوير القطاع السياحي لا يحقق الغايات المرجوة إلاّ من خلال التنمية البشرية، نضع في "مجموعة إيلاف" برامج السعودة في مقدمة أولوياتنا الاستراتيجية، وهو ما نعتمده في الفندق الجديد الذي يجمع نخبة الكفاءات الوطنية المؤهلة لقيادة القطاع السياحي نحو آفاق جديدة من النمو. ونتطلع قدماً إلى مواصلة توفير فرص وظيفية لتمكين شبابنا من بناء مستقبل مهني ناجح يؤمن لهم حياةً كريمة ويتيح لهم المساهمة في ازدهار القطاع السياحي السعودي ودعم الاقتصاد الوطني."
واستعرض الأستاذ زياد بن محفوظ السمات المميزة لـ "فندق الغاليريا من إيلاف" الذي يمثل تحفة معمارية متفردة تجمع بين الرفاهية والتميز والجودة، لافتاً إلى أنّ الفندق يحصد ثمار تميزه مع حصوله مؤخراً على أفضل تقييم من حيث رضا العملاء. واختتم بالقول: "نؤكّد التزامنا في "مجموعة إيلاف" بمواصلة مساعينا الحثيثة لترسيخ حضور المملكة كمركز سياحي رائد على المستويين الإقليمي والعالمي، متمنين أن يحقق "فندق الغاليريا من إيلاف" رؤيته المتمحورة حول إحداث بصمة إيجابية ومتميزة في عالم الضيافة عبر تزويد النزلاء بتجربة متفردة، بما يقدمه من حزمة واسعة من الخدمات عالية الجودة والمرافق رفيعة المستوى والتسهيلات العصرية التي تواكب المتطلبات المتغيّرة لسوق السياحة والسفر."

ويجدر الذكر بأنّ "فندق الغاليريا من إيلاف" يضم مرافق مجهزة بأحدث وسائل التقنيات الحديثة ، ويحتوي على 364 غرفة موزعة على 7 طوابق، ومراكز تسوق، فضلاً عن المطاعم والمقاهي .
للتقييم، فضلا تسجيل   دخول
بواسطة : admin
 0  0  110

التعليقات ( 0 )

آخر الأخبار