• ×

قائمة

Rss قاريء

العطاء وماادراك ماالعطاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حنان احمد رسام


العطاء احسان لا يأتي بالتكلف والتصنع ! وهو العطاء الصادق اللذي ينبع من القلب تشعر بشفافيته وتستلذُ به ولا تنساه ابدًا

وهو تلك القوة السحرية النابضه في شرايين الحياة

قال الله تعالى: {فَأَمَّا مَنْ أَعْطَى وَاتَّقَى [5] وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى [6] فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى [7


وهي صفة نلمسه بأصابع الايمان والخصال الحميدة،

ذو المشاعر الزّاخرة بالمحبة والانعطاف ،

هو اللسان الناطق بتاج الكلمة الطيبة،

التي تترك أثرها الطيب في نفوس الآخرين،

وتسلك بفضائله أرقّ العواطف،

كما أنه لاينحصر في هذه الصفات فقط،

بل إنه العمل الجادّ ايضا،

لأن هذا العمل هو عطاء يشكل أسلوب حياة المجتمع ويمهّد للمجتمع الواعي،

طريق التطور والازدهار، في مختلف ميادين الحياة،

فالعطاء وبكل ماتحمله هذه الكلمة من معاني سامية ،

يظلّ دوما بحرا واسعا لا حدود له.




اعزاء القراء :

«استعِن باللهِ ولا تعجز»؛ أي: قُم وانهَض وبادر وانطلق

وقبل ذلك ومعه وبعده: استعِن بالله، وستجِدُ الخيرَ يتدفَّق، والعونَ يتزايد ، والتوفيقَ من ربِّك .




بواسطة : كاتبة
 2  0  411

التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    28 أبريل 2015 09:56 مساءً واحد من الناس :
    نقول يا الله ....

    الرائع والبديع في كتابتكم ، انك لا تنفك منها حتى تنهيها * فتجدك ترغب بقراءتها مرةً اخرى ....*

    احسنتم كل مقال ابرع *واجمل من ما سبقه اسلوباً وشداً وجذباً وفكراً.
  • #2
    29 أبريل 2015 01:47 مساءً احمد الغامدي :
    ماشاءالله تبارك الله ....الى اﻷمام..وقدامك التوفيق ياكاتبتنا المميزه ...من احسن الى الاحسن ...يارب التوفيق لك يارب بكل خطوه...صراحه صراحه ابداع وتأمل في كل كل كلمه وتميز ....قدامك التوفيق يارب

آخر الأخبار